قرب تنفيذ تأشيرة مشتركة للسياحة في دول مجلس التعاون الخليجي

بواسطة Ortwin Hofmann

تجري دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية محادثات من أجل إطلاق تأشيرة موحدة مشابهة لتأشيرة الشنغن، تسمح للسياح بزيارة كافة الدول الأعضاء بتأشيرة واحدة، بحسب تقرير نشره موقع مجلة هوتيليير الشرق الأوسط.

قرب تنفيذ تأشيرة مشتركة للسياحة في دول مجلس التعاون الخليجي
وفقا للتقرير، نقل الموقع عن فاطمة الصيرفي، وزيرة السياحة في مملكة البحرين، وعبد الله الصالح، وكيل وزارة السياحة في دولة الإمارات العربية المتحدة، وفهد حميد الدين، الرئيس التنفيذي لهيئة السياحة السعودية، أثناء معرض السفر العربي الذي يستمر حتى الرابع من مايو، الرغبة في طرح تأشيرة خليجية موحدة.
أكدت الصيرفي قائلةً: “لدينا فرصة رائعة، العمل الحقيقي يكمن في كيفية توحيد جميع دول مجلس التعاون الخليجي. تلقينا 9.9 مليون زائر في عام 2022. كيف؟ هناك مبادرة رئيسية واحدة في ذلك العام، حيث بدأنا في الترويج لمملكة البحرين كوجهة موحدة مع دول مجلس التعاون الخليجي”، وأضافت أن الفرص “مدهشة” إذا وحدت جميع دول مجلس التعاون الخليجي جهودها في الترويج.
تنظم دول مجلس التعاون الخليجي، التي تضم الإمارات العربية المتحدة والمملكة العربية السعودية وعمان والكويت وقطر والبحرين، التأشيرات بأساليب مختلفة، مما يجعل سياسات التأشيرات صعبة بشكل طبيعي.
وأضافت الصيرفي أن المناقشات جارية، وهناك تأكيد متزايد بأن تأشيرة شنغن لمنطقة الخليج يمكن أن تكون مفيدة للغاية.
وتابعت: سيأتي اليوم حيث سيقول السياح إنهم ذاهبون إلى الخليج، على غرار ما يقولون إنهم ذاهبون إلى أوروبا و آسيا وما إلى ذلك.
وقال عبد الله الصالح وكيل وزارة السياحة في الإمارات إن سهولة السفر عبر الخليج ستعزز السياحة للجميع.

مقالات ذات صلة

© 2021 القاهرة | كل الحقوق محفوظة